خطوات تتعاملين بها مع زوجك الخجول أثناء العلاقة الحميمة 5

نادرا ما نجد رجلا خجولا أثناء العلاقة الحميمة، لكن ذلك ليس بالأمر الغريب أيضا، في حين قد تبدو المرأة الخجولة ساحرة أو بريئة لحد ما، غير أن الأمر مختلف بالنسبة للرجل الذي قد يسبب خجله نوع من الثقل على العلاقة، ففي هذه الحالة عليك سلطانتي الا تستسلمي للأمر، ولا تشعري بالخجل لأنك الطرف الأكثر جرأة، لكن مع اتباع بعض الخطوات التي ستقدمها لك سلطانة ستستطيعين موازنة الأمر وجعل زوجك أكثر انفتاحا خلال العلاقة الحميمة:

لا تفاجئيه بجرأتك وقومي بخطوات صغيرة:

لا داعي لمباغتته باعتماد الملابس الداخلية المثيرة كل مرة ترغبين فيها بقضاء وقت حميمي معه، فهذا الأمر يمكن أن يزيد من توتره، يمكنك أن تجعلي الأمور أكثر ملائمة لمزاجه الخجول وترفعي من مستوى الجرأة كل مرة إلى أن يصبح أكثر تقبلا للموضوع. مثلا، يمكنك أن تبتكري كلمة مضحكة تكون مثل إشارة سرية بينكما للتعبير عن رغبتك في قضاء الوقت الحميمي، أو أن تمهدي للأمر بقبلات وأحاديث بسيطة.

شجعيه، ولا تكوني نكدية:

بمعنى أن تحثيه للمبادرة بالعلاقة أو تجربة أمور جديدة تبعد الملل عن حياتكما الحميمة من دون أن يشعر أنك تتذمرين لأنه لا يقوم بذلك، تذكري عليك دوما أن تحترمي كبرياءه.

امدحيه كلما تستطيعين:

خصوصا أثناء العلاقة الحميمة، عبري عن مشاعرك وامتنانكِ لقضاء الوقت معه، أو عن سعادتك عندما يقوم بخطوة جديدة... فهذا الأمر سيزيد ثقته بنفسه ويشعره بالسعادة لأنه قادر على إرضائك.

لا تطلبي منه أن يكون القائد طيلة الوقت:

تعلمين جيدا أن هذا الأمر ليس نقطة قوته، لذا من المهم أولا أن لا تشعريه بأنك أكثر جرأة منه وقائدة العلاقة الحميمة في كل الأوقات، ثانيا أن تدعي مركز القوة يتنقل بينكما، فلا تكوني أنت الأقوى كل الوقت مما يعزز شعوره بالعزلة والخجل.

جدي قاسما مشتركا بينك وبينه:

كأمر تستمتعان كلاكما به أثناء قضاء الوقت الحميم، فهذا من شأنه أن يساعده في المبادرة والخروج من دائرة الخجل.

مشاركة