دراسة: التلفزة المغربية تسوق صور نمطية جاهزة ضد المرأة بمعدل 91%

بلغت نسبة انتشار الصور النمطية الجاهزة ضد المرأة بالقنوات المغربية 91 في المائة.

وذلك حسب دراسة أعدها كل من المجلس السمعي البصري لإقليم الأندلس والهيئة العليا للسمعي البصري بالمغرب بعنوان: « الصور النمطية التمييزية ضد المرأة من خلال الوصلات الإشهارية بدول البحر الأبيض المتوسط ».

وتلت المغرب كل من كرواتيا بمعدل 37 في المائة، فيما حلت إسبانيا في المرتبة الأخيرة بمعدل 30 في المائة.

الدراسة خلصت أيضا إلى أن المرأة المتوسطية، من خلال القنوات التلفزيونية للدول المذكورة، تظل تابعة للرجل، ولها جسم مليء بالعيوب، وهو عمل يندرج ضمن الأنشطة التي تقوم بها شبكة هيئات التنظيم المتوسطية، المعروفة اختصارا بـ « RIRM »، بغية حث وسائل الإعلام على احترم الحقوق الأساسية للمرأة والمساواة بين الجنسين، وذلك لن يتحقق إلا بـاجتثاث الصور النمطية التي تلاحق الجنس اللطيف.

مشاركة