نصائح لمواجهة مراهقة الزوج المتأخرة!

قدّمت الخبيرة والمستشارة الأسرية زهرة المعبي نصائح للمرأة للتعامل مع نزوات الزوج، أو كما يسميها البعض ب "مراهقة الزوج المتأخرة".

وأكدت الأخصائية في تصريح لـmbc.net أن تغير الوضع المالي والاجتماعي للرجل يمكن أن يصيبه بنزوات، تجعله مهتما بشكل كبير بملبسه ومهووسا بمظهره.

وأضافت أن اهتمام الزوج بمظهره وشكله وطريقة كلامه وحديثه مع الآخرين لا شئ فيه، بل وعلى الزوجة مساعدته في ذلك، لكن الخطورة تكمن عندما يزيد الأمر عن حده ليصل إلى انحراف أخلاقي يؤثر على علاقاته الاجتماعية والزوجية.

ونصحت المعبي الزوجات بضرورة الالتزام في تعاملها مع الزوج حسب نظرية 20/80، بحيث يجب على الزوج الاهتمام بأسرته وبأولاده بمعدل 80%، أما الـ20% المتبقية فهي لحياته وخصوصيته التي يجب على الزوجة ألا تتدخل فيها.

وشددت المستشارة الأسرية أنه على الزوجة ترك حرية خاصة لزوجها والعمل وفق النظرية السابقة، بحيث يعمل في حدود الـ20%، ما دام لا يتجاوزها ويظل بعيدا عن الانحرافات.

وفسرت الدكتورة أن أسباب مرور الزوج بـ"المراهقة المتأخرة"، ترجع إلى أسلوب التربية الأسرية، بحيث يمكن للعنف أو التضييق في مرحلة الطفولة أن يدفع الزوج إلى البحث عن طريقة ينفس بها عما بداخله.

 

مشاركة