محكمة فرنسية تصدر أحكامها في حق ثلاث إخوة مغاربة ... والسبب البوركيني!

يبدو أن الجدل الذي يرافق البوريكيني في فرنسا، لن ينته قريبا، حيث كشفت تقارير إعلامية فرنسية أن محكمة في باستيا، شمال جزيرة كورسيكا الفرنسية، في نهاية الأسبوع الماضي أصدرت أحكامها في حق عائلة مغربية على خلفية شجار بالأسلحة البيضاء بسبب المايو الإسلامي أو ما بات يعرف بالبوركيني.

وفي تفاصيل الموضوع، وحسب ما جاء في يومية "اخر ساعة" فالمحكمة أصدرت في حق مصطفى بن حدو ،33 سنة بالسجن لسنتين بتهمة استعمال أسلحة بيضاء، أما شقيقيه عبد الإله،38 سنة وجمال29 سنة، فتم الحكم عليهما بستة أشهر.

مشاركة