كيف يدمر الصمت العلاقة الزوجية ببطء؟

يعتبر التواصل أساسا لنجاح العلاقة الزوجية أما إذا كانت يسودها الصمت وتنعدم فيها لغة الحوار بين الرجل والمرأة، فهذا وبلا شك سيكون سببا للخلافات المتكررة ومن ثم الانفصال.

وبهذا الخصوص قدّم موقع santé مجموعة من الحلول التي تساعد على إنقاذ العلاقات الزوجية من الصمت القاتل:

  • إصرار كل من الزوجين على حل مشكلة الصمت وعدم الاستسلام له.
  • عدم إهمال رغبات وشخصية الطرف الآخر وتفهم احتياجاته وعدم التغاضي عنها.
  • تفهم شخصية الآخر والاقتناع بأن لكل واحد تركيبته الخاصة على الآخر تقبلها.
  • التأكد من أن الاختلافات ضرورية أمر ضروري في العلاقة الزوجية وتزيد من ارتباط الزوجين ببعضهما.
  • التغاضي عن المشكلات التافهة واجتيازها دون تضخيم الأمر في كل مرة.
  • تعلم لغة الحوار والتواصل وإتقان فن الإنصات للآخر.
  • التحدث بصراحة ووضوح عن المشكلة حتى يتم حلها بسهولة.

مشاركة