أسماء جابر: فاشينيستا مغربية تستلهم منها المحجبات إطلالاتهن

تعرف الفاشينستا أسماء جابر على مواقع التواصل الإجتماعي بأناقتها وطريقتها المتميزة في تنسيق قطع الملابس المختلفة للحصول على إطلالات أنيقة، محتشمة ومتابعة لآخر الصيحات.

تقطن جابر بمدينة فاس، وهي الآن تدرس في آخر سنة لها بالمدرسة العليا للأساتذة.

وعلى الرغم من كون تخصصها الدراسي مختلف، إلا أن هذه الفاشينيستا ومدونة الموضة تمكنت في وقت وجيز من ترك بصمتها في عالم الأزياء، خاصة وأنها تعشق الموضة، وتختار دائما كل ما هو مميز ومختلف لإطلالاتها اليومية ولفات حجابها.

بعد سؤالها عن بداياتها في هذا الميدان، قالت الفاشينيستا أسماء جابر لمجلة سلطانة: "أنا وأختي كنا مهووستين بالملابس وأخذ الصور، وقبل أن يتداول استعمال تطبيق إنستغرام وسناب شات، كنت أحتفظ بالصور لنفسي، لكنني مع مرور الوقت قررت مشاركتها مع صديقاتي، ليتتبعن يومياتي".

وأضافت:" بعدما تفاعل أصدقائي مع الصور ونظرا لحسن ذوقي، شجعوني لأشاركهم يومياتي وأسلوبي الخاص في تنسيق الملابس".

تقدم أسماء جابر صورة إيجابية عن المرأة المحجبة، التي استطاعت أن تتميز بأسلوب أنيق يواكب آخر صيحات الموضة مع الحفاظ على اللباس المحتشم .

وأشارت الفاشينيستا صاحبة 11 ألف متابع على حسابها @itsassoum بموقع إنستغرام، أن معظم متابعيها من المحجبات، خاصة وأن العديدات منهن يجدن صعوبة في تنسيق الملابس، لذلك تعتبر مصدر إلهام لهن، حيث يقتبسن من أسلوبها وتنسيقاتها المختلفة الخاصة بالمحجبات أفكارا لإطلالات قد يعتمدنها.

وتختار جابر القطع المكونة لإطلالاتها من علامات مختلفة، فالأهم بالنسبة لها أن تكون قطع الملابس متناسقة وتناسب ذوقها، وقد حصلت هذه الفاشينيستا على العديد من العروض لتروج لبعض المنتجات، كما أنها أبدت استعدادها للعمل مع العلامات التجارية في المستقبل إذا أتاحت لها الفرصة ذلك.

وعند سؤالها عن المنتقدين، كشفت أسماء جابر أنها تتعرض لبعض الإنتقادات خاصة بالنسبة للصور التي تعتمد فيها حركات ووضعيات معيّنة، وذلك لكون بعض الأشخاص يظنون أن الصورة يجب أن تؤخذ في وضعية مستقيمة أمام الكاميرا، لكنها واثقة من نفسها فلباسها محتشم، وهي راضية تماما عمّا تقوم به.

تقدم لك مجلتك سلطانة مجموعة من الصور للفاشينستا المحجبة أسماء جابر:

/ 10

مشاركة