مخرج مصري يكشف بأن "أحمد راتب" مات بسبب خطأ طبي

كشف المخرج "محمد حسن" الذي سبق وأن تعامل مع الفنان "أحمد راتب" في مسرحية "بلد السلطان" أن الراحل أصيب بمياه في الرئة منذ 3 أشهر مما اضطرّه للذهاب لتلقّي العلاج عند الطبيب، وأكّد وجود خطأ طبي تسبب في وفاته.

وأوضح "حسن" حسب مجلة لها أن الطبيب المعالج قد نسي إخبار الراحل بالتوقف عن تناول الدواء عند انتهاء المدة المحددة، مما تسبب في استمراره في تناوله حتى أدى ذلك إلى شفط المياه من جسمه، وهو ما أثر سلبيا في وظائف الكلي لديه وقوة العظام التي ضعفت تدريجيا.

وقال حسب نفس المصدر: "إن "راتب" بدأ في تناول هذا الدواء منذ 3 أشهر وظل يتردد على العديد من المستشفيات، وكان يتواجد بالعناية المركزة قبل افتتاح المسرحية بأسبوعين فقط".

ونفى طبيب الفنان الراحل، ما تداولته وسائل الإعلام عن تسبّب أزمة قلبية مفاجئة في وفاة أحمد راتب، مؤكداً أنه  دخل  المستشفى في الثامن من شهر دجنبر الجاري، وأودع بغرفة العناية المركزة، نظرا لكونه يعاني من مشاكل في القلب والرئتين.

كما أضاف أن الراحل سبق له وأن تردد على المستشفى بسبب بعض المشاكل الصحية القديمة التي كانت تلازمه نتيجة كبر سنه، والتي كانت وراء وفاته".

مشاركة