حركة النقل الجوي بمطارات المملكة تسجل ارتفاعا في شهر فبراير بنسبة تفوق 9 في المائة

سجلت حركة النقل الجوي خلال شهر فبراير الماضي بمختلف مطارات المملكة ارتفاعا بنسبة 9.49 في المائة.

وأوضح تقرير للمكتب الوطني للمطارات أن عدد المسافرين خلال الشهر الثاني من السنة الجارية بلغ مليون و379 ألفا و882 مسافرا مقابل مليون و260 ألفا و338 مسافرا في الشهر ذاته من السنة الفارطة.

وقد ساهم هذا الارتفاع في ارتقاء العدد الإجمالي للمسافرين منذ بداية السنة الى ما مجموعه مليونين و826 ألفا و765 مسافرا في ظرف شهرين مقابل مليونين و592 ألفا و481 مسافرا في السنة الماضية.

وتأتي مساهمة مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء في مقدمة الترتيب، وذلك بحصة 9ر45 في المائة من مجموع المسافرين المسجلين في شهر فبراير الماضي، متبوعا بمطار مراكش المنارة بحصة 23.18 في المائة ومطار أكادير المسيرة بحصة 7.96 في المائة ثم مطار فاس سايس بحصة 5.04 في المائة فيما تبقى مساهمة باقي المطارات دون 5 في المائة.

وعلى العموم فحركة النقل الجوي عرفت ، حسب المصدر ذاته، تحسنا ملموسا حيث ارتفع عدد المسافرين بنسبة 7.06 في المائة على الصعيد الوطني وبنسبة 9.78 في المائة على الصعيد الدولي.

مشاركة