بهذه النصائح... ساند زوجتك في شهر رمضان

مع قدوم شهر رمضان تجتمع العائلة وتتعاون في تحضير الطعام، فالعمل الجماعي هو أساس سعادة واستقرار الحياة الزوجية وسر نجاحها وتماسكها، كما أنّ أعباء ومسؤوليات الزوجة تزداد وتصبح مطالبة بالكثير والكثير من المهام، من تنظيف المنزل وترتيبه وتحضير موائد الإفطار والسحور.

التعاون بين الزوجين

يعدّ شهر رمضان فرصة لتقوية أواصر المحبة بين الزوجين وتعزيز التواصل بينهما، والتعبير كل منهما للآخر عن مدى تعاونه وامتنانه للشريك لذلك، من واجب الزوج مساعدة زوجته والعطف عليها، خصوصاً إذا كانت تعمل خارج المنزل أو كان لديها أطفال صغار بحاجة لرعاية طيلة الوقت وعلى الزوجة أيضاً تقدير جهود الزوج وعمله طيلة الوقت خارج المنزل لتأمين حياة كريمة لها ولأطفالها، وأن تضع بعين الاعتبار أنه صائم ويحتاج للراحة.

وتكثر الولائم والعزائم في شهر رمضان، وعليك أيضاً أن تساعدها في تحضير الأطعمة وترتيب المنزل كي لا يكون الأمر ثقيلاً، كما تجنب الإصرار يومياً على طلب أصناف كثيرة وعديدة من الطعام على وجبتي الإفطار والسحور، كي تخفف من الجهد الذي ستبذله زوجتك في إعداد هذه الأطباق، وتأكد أنك ستكسب ودّها وهذا من شأنه أن يخلق المحبة ويولد الاحترام المتبادل بينكما، ولا تنسى أنّ بإمكانك تقديم المساعدة عن طريق رعاية الاطفال والاهتمام بهم لبعض الوقت ريثما تنجز هي عملاً آخر أو تحصل على قسط من الراحة، فالحياة الزوجية مبنية على التعاون والمشاركة.

مشاركة