إيطاليا تدرس إمكانية إقرار قانون جديد يمنح الجنسية لأبناء المهاجرين

قال وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي إنه لن يدخر جهدا من أجل إقرار قانون منح الجنسية لأبناء المهاجرين المولودين في إيطاليا.

وأضاف الوزير ، في حديث خص به صحيفة (ديموكراتيكا) نشرته في عددها الصادر أمس الجمعة، أن القانون الخاص بمنح حق المواطنة لأبناء المهاجرين المولودين بإيطاليا "ليس مجمدا"، معربا عن اعتقاده بأن الشروط متوفرة للحصول على الأغلبية في البرلمان من أجل المصادقة عليه.

وتابع مينيتي "سنبذل كل الجهود الممكنة لتحقيق هذا الهدف لأن قانون منح الجنسية يمثل دعامة للسياسات الأمنية'، مشير إلى أن "الإبقاء على شخص ما لفترة طويلة جدا مهمشا في المجتمع لا يولد سوى الكراهية".

وكان مجلش الشيوخ الإيطالي قد قرر ، اول أمس الخميس ، تأجيل المصادقة على قانون منح الجنسية ، لعدم وجود أغلبية يمكن الاعتماد عليها للموافقة على نص القانون في الوقت الراهن. و ينص مشروع قانون على إمكانية حصول أبناء المهاجرين المولودين في إيطاليا على الجنسية وفقا لبعض الشروط المتمثلة على الخصوص في إقامة الوالدين أو أحدهما لعدة سنوات في البلاد، والدراسة بشكل منتظم في المؤسسات التعليمية الإيطالية.

مشاركة