تقرير يدعو لمنع التكرار في السنتين الأولى والثانية من السلك الإبتدائي

قررت وزارة التربية الوطنية الشروع قريبا بتنفيذ توصيات حملها تقرير تم إنجازه، ومن بينها منع التكرار في السنتين الأولى والثانية للسلك الإبتدائي، مع تعزيز إجراءات الدعم المدرسي بهما،

وحسب صحيفة المساء، فقد كشفت معطيات واحصائيات أن أعلى نسب التكرار حسب المستويات الدراسية تسجل في السنة الأولى ابتدائي والثالثة إعدادي والثانية باكلوريا. وضمن توصيات حملها تقرير الدراسة المتعلق بتحليل نظام التقويم التربوي بالمغرب الذي أنجز على مدار 3 سنوات، بشراكة بين الوزارة ومنظمة التعاون والتنمية الإقتصادية، والذي دعا إلى جعل البرنامج الوطني لتقويم المستلزمات الدراسية إلزاميا من بداية السنة إلى السنة الرابعة للسلك الإبتدائي ، بغية الكشف المبكر عن المتعثرين من التلاميذ في دراستهم وتوفير الدعم الضروري لمواصلة دراستهم وتوفير الدعم الضروري لمواصلة دراستهم بنجاح وتجنيبهم الهدر المدرسي.

وأضاف ذات المصدر، أن التقرير تضمن جملة من التوصيات، منها بلورة آليات لضمان الجودة والإنصاف فيما يخص الامتحانات الإشهادية لنيل شهادة السلك الثانوي الإعدادي وامتحانات البكالوريا على المستويين المركزي والمحلي.

مشاركة