علامة "H&M" للأزياء تطلق حمالات صدر مصممة خصيصا للناجيات من سرطان الثدي

تزامنا مع أكتوبر الوردي قامت علامة الأزياء الشهيرة "H&M" بإطلاق تشكيلة جديدة من حمالات الصدر التي خصصتها للسيدات الناجيات من سرطان الثدي، أطلق عليها اسم Close to My Heart وهي مستوحاة من سيدة تعمل بالدار تم تشخيص إصابتها بالمرض.

وبعد خضوع تلك السيدة لجراحة إزالة الثدي، واجهت صعوبات كبيرة للعثور على ملابس داخلية تناسبها بعد مرورها بتجربة المرض القاسية، فقررت أن تفعل شيئا مختلفا لتغيير ذلك الواقع المؤلم للسيدات الناجيات من المرض الخبيث، وبالتعاون مع باقي زملائها بفريق العمل قامت بتطوير تشكيلة تضم حمالة صدر أساسية، حمالة صدر من الدانتيل وحمالة صدر أمامية، وتم تزويدها جميعا بجيوب شبكية بغية دعم الأطراف الاصطناعية.

وكشفت صحيفة مترو البريطانية نقلا عن دار"H&M" الفارق بين حمالة صدر عادية وأخرى مصممة خصيصا لدعم أطراف صناعية هو أنها تغطي جزءا أكبر من الثدي وأنها تصمم بحيث تزود بجيوب شبكية لتعزيز أدائها عملياً".

وأضاف المصدر ذاته أن عملية التصميم تركز على أن تكون الحمالة مناسبة المقاس ومريحة، وصنعت تلك التشكيلة بعد تعاون وطيد مع سيدات عانين من المرض".

مشاركة