أميرة تتخلى عن لقبها من أجل الزواج بشاب من عامة الشعب

تخلت الأميرة اليابانية أياكو، عن لقبها  للزواج من شاب من عامة الشعب، اليوم الإثنين 29 أكتوبر، في حفل تقليدي بطوكيو، لتصبح أحدث نساء الأسرة الإمبراطورية اللواتي تخلين عن صفتهن العالية المقام، لصالح الحب والشريك الآخر.

وستحصل الأميرة أياكو البالغة من العمر 28 عاما، على مبلغ "950" ألف دولار من الحكومة اليابانية لتغطية نفقات معيشتها إثر تخليها عن لقبها الإمبراطوري.

وتزوجت الأميرة أياكو وهي الابنة الثالثة للأمير تاكامادو ابن عم الإمبراطور أكيهيتو، من «كي موريا» البالغ من العمر 32 عاماً، والموظف بشركة نيبون يوسين للشحن وفقاً لوكالة «رويترز» الإخبارية، و«سي إن إن».

وقالت الأميرة في مؤتمر صحفي بعد حفل الزفاف: "تغمرني السعادة بالزواج، وبأن يزورنا هذا العدد الكبير من الناس في مزار ميجي للتهنئة"،.

مشاركة