الملك يستقبل "العثماني" و"الدكالي" ويأمرهما بالإهتمام بقطاع الصحة

استقبل الملك محمد السادس، اليوم بالقصر الملكي بالرباط، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ووزير الصحة أنس الدكالي.

وحسب بلاغ للديوان الملكي، فإن الملك أمر كلا من رئيس الحكومة ووزير الصحة بالنهوض بقطاع الصحة، وذلك بالتنسيق مع مختلف القطاعات والهيآت الحكومية خاصة وزارتي الداخلية والإقتصاد والمالية.

وأفاد البلاغ، بأن الأمر يتعلق على وجه الخصوص بتقويم الاختلالات التي تعيق تنفيذ برنامج نظام المساعدة الطبية "راميد" والمراجعة العميقة للمنظومة الوطنية للصحة.

وعلى الرغم من النمو المتزايد لعدد المستفيدين منه، يواجه "الراميد" الذي تم تعميمه سنة 2012، مجموعة من الصعوبات والاختلالات الوظيفية، التي تحد من فعاليته وقدرته على الاستجابة لحاجيات الفئات المستهدفة، لاسيما المعوزة منها والأكثر هشاشة.

وشدد الملك محمد السادس على "رغبته في تسريع النجاعة والتطور العميق في سبيل النهوض بقطاع الصحة"، حسب البلاغ ذاته.

وئام إشراق: متدربة

مشاركة