مراكش.. عروس تنهي حياتها في ظروف غامضة

أنهت عروس حياتها بمدينة الشماعية بعد إقدامها على تناول أقراص طبية، الأمر الذي تسبب في وفاتها بمستشفى ابن طفيل بمراكش، أمس الثلاثاء.

وكشفت يومية "المساء" أن الهالكة أقدمت على الانتحار بتناولها كمية كبيرة من الأقراص في بيت عائلة زوجها، في ظروف غامضة.

وأوضحت اليومية أن العروس انتقلت إلى بيت زوجها حديثا عقب إتمام مراسيم الزواج، حيث اصطدمت بمشاكل كثيرة في بيت الزوجية.

وذكر ذات المصدر أن الهالكة تناولت في غفلة من عائلة زوجها كميات كبيرة من العقاقير الطبية، عبارة عن أقراص من أجل وضع حد لحياتها، لتفقد الوعي في حينها ويتم نقلها إلى المستشفى الإقليمي للا حسناء باليوسفية قبل توجيهها إلى مراكش حيث لفظت أنفاسها الأخيرة.

مشاركة