بعد احتجاج مسافرين في "بوسكورة".. "الخليع" يوضح أسباب تأخر القطارات

شهدت محطة بمنطقة بوسكورة فوضى عارمة صباح اليوم الخميس، بعد احتجاج المسافرين على تأخر القطار عن موعده.

وأعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية في بلاغ له، أن "مجهولين" سرقوا، اليوم الخميس في حدود الساعة السادسة والربع صباحا، أسلاكا كهربائية تنقل الطاقة من محطة فرعية إلى الحبال الكهربائية التي تعلو السكة الحديدية، بين الدار البيضاء المسافرين والدار البيضاء الميناء.

وأوضح المكتب "أن الحادث أدى إلى ارتباك في حركة القطارات، زادت حدته بعد معارضة بعض المسافرين لانطلاق قطارات من محطتي سطات وبوسكورة، الذين شلوا حركة السير تعبيرا منهم عن سخطهم من الأمر".

وأكد المكتب أن فرقه سارعت على الفور إلى مكان الحادث، من أجل التدخل السريع وإعادة الحركة الطبيعية للقطارات.

واستنكر المكتب في ذات البلاغ التصرف الذي وصفه بـ "غير المسؤول"، معبرا عن اعتذاره لزبنائه عن الإزعاج الذي لحق بهم.

يذكر أن العشرات من المسافرين، أوقفوا صباح اليوم الخميس، حركة سير القطارات بمحطة بوسكورة، احتجاجا على تأخر انطلاق الرحلات لازيد من ساعة.

مشاركة