بعد عودته من المغرب.. القضاء يقرر حجز جواز سفر رونالدينيو

قررت إحدى المحاكم في البرازيل، الإحتفاظ بجواز سفر النجم البرازيلي السابق، رونالدينيو، وشقيقه روبرتو، بسبب فشله في دفع غرامة لتعديه على محمية بيئية.

وكشفت تقارير إعلامية دولية أنه تم تغريم لاعب برشلونة الإسباني وميلان الإيطالي السابق بغرامة 1.7 مليون جنية أسترليني، في فبراير من سنة 2015، لقيامه ببناء مطحنة سكر ومنصة صيد بدون تراخيص.

وعندما حاولت المحكمة الحصول على قيمة الغرامة من حسابات رونالدينيو، لم تجد في حساباته البنكية سوى 5 جنية أسترليني.

المصادر ذاتها أضافت أن المدعي العام البرازيلي طلب بحجز جواز سفر رونالدينيو في حال عودته للبلاد، بسبب عدم تنفيذه لأحكام القانون.

يشار أن رونالدينيو حل بداية هذا الأسبوع في المغرب بدعوة من الإخوة زعيتر، للمشاركة في المباراة الودية التي أقيمت بمدينة العيون بحضور ألمع المشاهير بمناسبة الذكرى ال43 للمسيرة الخضراء.

مشاركة