فاجعة تصيب توأما من مشجعي الفريق الجديدي.. أحدهما مات والثاني في الإنعاش

يعيش الوسط الكروي المغربي والجديدي بالخصوص حالة من الصدمة بعد حادثة الأمس التي أودت بحياة 5 شبان خلال رحلة عودتهم من مدينة الدارالبيضاء بعد المباراة التي جمعت فريقهم بالوداد الرياضي، على أرضية ملعب محمد الخامس، برسم منافسات الدوري المحلي.

التوأم أشرف وسفيان كانا ضمن الضحايا، فالأخير فارق الحياة متأثرا بالرضوض والجروح الخطيرة التي تعرض لها، في حين أن أشرف لازال يصارع الموت، بعد نقله إلى قسم المستعجلات للمستشفى الإقليمي للمدينة، لتلقي العلاجات، رفقة 3 أشخاص اخرين، وصفت حالتهم بالخطيرة.

وذكر الصحافي الرياضي جمال السطيفي ابن مدينة الجديدة عبر صفحته "أن التوأم أشرف وسفيان، كانا يتابعان تكوينهما في مجال التحكيم، قبل أن تغيب الموت واحد منهما، في حين أن الثاني متواجد حاليا بالمستشفي الإقليمي لمدينة الجديدة".

وكانت سيارة تقل مشجعي فريق الدفاع الحسني الجديدي قد تعرضت أمس لاصطدام قوي مع شاحنة من الحجم الكبير وأدت إلى وفاة 5 أفراد، وإصابة أربعة آخرين، بعد مباراة الوداد الرياضي والفريق الدكالي.

مشاركة