مراهقة تشنق نفسها في نفس مكان انتحار والدها قبل 9 سنوات

أقدمت فتاة مراهقة تبلغ من العمر 15 عامًا، على شنق نفسها في نفس المكان الذي انتحر فيه والدها قبل 9 سنوات، بغابة بالقرب من منزلها في منطقة ديربي في إنجلترا.

وحسب ما أفادت صحيفة “ذا صن” البريطانية، فقد اكتشفت جثة الشابة “ميا بيل”، من قبل مجموعة من الأطفال، حيث أكدت التحقيقات أنها كانت تزور الموقع بانتظام لتتذكر والدها.

وعثر على ثلاث مذكرات بالقرب  من جثتها، في نفس المكان الذي عثر فيه على والدها منتحرًا في الغابة، عندما كانت تبلغ من العمر 6 سنوات.

وقالت ابنة عم الهالكة، إنه لم يتم دفن والد ميا قط، ولذلك لم يكن لديه قبر يمكنها الذهاب إليه، وبدلاً من ذلك كانت تزور الغابة، وفي اليوم الذي ماتت فيه أخبرتني أنها ذاهبة إلى الغابة.

مشاركة