نادين لبكى أول امرأة عربية ترشح لجائزة "البافتا" بفيلمها "كفر ناحوم"

ترشحت المخرجة اللبنانية نادين لبكي، لجوائز "الأكاديمية البريطانية للأفلام" "بافتا" في دورتها الـ 72 ، بفيلمها "كفر ناحوم"، الذي يتطرق لمعاناة اللاجئين السوريين

وتعد نادين لبكى، المرأة العربية الأولى التي تحصل على هذا الترشيح، فيما يعد ترشيح "كفر ناحوم" هو الترشيح  العربي الثاني بعد فيلم "ذيب" للأردنى ناجى أبو نوار.

ويروي فيلم "كفر ناحوم" قصة طفل سوري لاجئ يعيش في أحد أحياء بيروت الفقيرة، وعزمه على رفع دعوى قضائية ضد والديه اللذين يصران على تزويج شقيقته وهي في سن صغيرة (11 عاما)، رغم محاولاته المتكررة لثنيهم عن هذا القرار.

وبالإضافة إلى مشكلة زواج القاصرات بين اللاجئات السوريات، يتطرق الفيلم إلى معاناة أطفال اللاجئين السوريين بلبنان في الحصول على أوراق تثبت هويتهم، ومن بينها شهادة الولادة.

وسبق أن ترشح “كفرناحوم” لجائزة “أوسكار” عن فئة أفضل فيلم أجنبي، التي سيتم إعلان نتائجها في 24 من شباط المقبل، كما ترشح لجوائز “جولدن جلوب” لهذا العام إلا أنه لم يفز بها

وتعد نادين من بين المخرجات المتألقات في لبنان حيث أخرجت العديد من الأفلام من بينها، رصاصة طايشة، ريو أنا أحبك، كما أشرفت على اخراج العديد من الكليبات أبرزها يا سلام للفنانة نانسي عجرم، واعتزلت الغرام، ماجدة الرومي.

مشاركة