وتائقي يكشف قصة أميرة شهيرة متهمة بقتل والدتها

كشف فيلم وثائقي تم عرضه على شاشة القناة الفرنسية الثالثة أوقاتاً عصيبة عاشتها الأميرة ستيفاني دوموناكو بسبب مقتل والدتها غرايس كيلي في حادث سير مروع.

وأشار الفيلم إلى أن الأميرة، كانت في الـ17 من عمرها عندما أودى الحادث بحياة والدتها وأنها عانت من انتشار شائعة تفيد بكونها المسؤولة عن ذلك، وفقا لوسائل إعلام أمريكية.

واستعاد الوثائقي تلك الشائعة وجاء فيه أن، الأميرة كانت تجلس إلى جانب والدتها غرايس كيلي عند اصطدام السيارة، واتهمت بأنها هي من كانت تقودها وبأنها كانت المسؤولة عن موت والدتها".

ويشار إلى أن غرايس كيلي توفيت عن 52 عاماً بعدما تزوجت من الأمير رينييه الثالث وأنجبت منه الأمراء كارولين وألبير وستيفاني.

مشاركة