"أمينوكس" يفاجئ صلاح الدين الذي فقد بصره بسبب "الما القاطع"

دخل الفنان الشاب أمين التمري "أمينوكس"، على خط قضية الشاب الذي أثر في المغاربة بقصته، بعد فقدانه البصر بسبب "الماء القاطع".

وفاجأ "أمينوكس" الشاب بتدوينة نشرها على صفحته الخاصة بموقع "انستغرام"، قال فيها: "أي عمل خيري هيكون لمساعدة هاد الشاب نتمنا نكون جزء منو الباب مفتوح امام الجمعيات والمنظمين المعنيين بالأمر فقط اتصلو بنا من اليوم".

وتعود تفاصيل قصة الشاب صلاح الدين الذي ينحدر من مدينة فاس، بعدما فقد بصره منذ أزيد من خمس سنوات، بسبب اعتداء ب"الما القاطع"، قام مجموعة من الشباب الذين تعرضوا طريقه برش المادة على وجهه، أثناء عودته من العمل، الذي يزاوله في فترة الصيف لتوفير حاجياته المدرسية عند عودته من العطلة إلى حجرات الدرس.

مشاركة