زهراء الساهر بعد اتهامها بالنصب والإحتيال.. "أنا ماشي غبية ندير داكشي"

خرجت الفنانة الشابة زهراء الساهر عن صمتها، وأوضحت حقيقة اتهامها بالنصب والإحتيال من طرف إحدى متابعاتها.

وكشفت زهراء ل"سلطانة"، أنها فعلا تعاملت مع الفتاة التي شنت هجوما عليها بمجموعة من صفحات "انستغرام"، واتهمتها بالنصب عليها مقابل مبلغ مالي.

وأوضحت المتحدثة ذاتها أنها توصلت بالفعل بالمبلغ وقامت بنشر منتوجات زبونتها لمدة أزيد من أسبوع، عبر صفحتها الخاصة بالموقع المذكور، غير أن الأخيرة كان تردد في كل مرة عبارة "ماشي هاكا قلتليك هادشي ماعجبنيش"، لتقرر بعد ذلك شن هجوم عليها واتهامها بالنصب.

وأكدت البلوغرز المغربية أنها تفاجأت بالإتهامات التي طالتها في الفترة الأخيرة، خصوصا بعد نشر الزبونة لمحادثة تضمنت عبارات مسيئة وتراشق شتائم بينهما، وهو الأمر الذي علقت عليه قائلة "داكشي ماشي بصح وانا ماشي غبية ندير داكشي".

وأضافت الفنانة الشابة أن الزبونة لم تتوقف عند هذا الحد، بل حرضت زبونات أخريات لاتهامها بالنصب، بالرغم من أنها قامت بعملها كما كان متفقا عليه، مبررة ذلك بأنه كان في سبيل تشويه سمعتها.

وتحظى زهراء الساهر بشعبية واسعة مكنتها من الحصول على قاعدة جماهيرية كبيرة، بفضل نشرها عبر صفحاتها الخاصة بمواقع التواصل، عددا من مقاطع فيديو غنائية وكوميدية، بالإضافة إلى تقديمها لأول عملي فني لها بعنوان "نسيم الروح".

مشاركة