مع استمرار إضراب الأساتذة.. تلاميذ يحتجون ضد هدر الزمن المدرسي

مع استمرار الأساتذة المتعاقدين في إضرابهم الذي استمر نحو ثلاثة أسابيع، خرج عشرات التلاميذ اليوم الأربعاء بضواحي أزيلال في مسيرة قطعوا فيها مسافة طويلة مشيا على الأقدام من أجل الإحتجاج أمام المدير ية الإقليمية للتعليم.

وقال مصادر محلية إن هؤلاء وأغلبهم من جماعة أيت محمد في الطريق بين أزيلال وزاوية أحنصال قرروا نقل احتجاجهم ضد هدر الزمن المدرسي إلى مركز الإقليم والدفاع عن حقهم في التمدرس.

وردد العشرات من التلاميذ الغاضبين عددا من الشعارات التي تطالب المدير الإقليمي ومدير الأكاديمية الجهوية للتربية بجهة بني ملال خنيفرة من أجل تسوية أوضاعهم وإعادتهم لفصول الدراسة، كما عبر كثير منهم عن مساندتهم للأساتذة المتعاقدين المضربين عن العمل ودعوا المسؤولين إلى إيجاد حل لملفهم المطلبي الرامي إلى إسقاط التعاقد.

ويستمر الأساتذة المتعاقدون في إضرابهم الذي مددوه حتى يوم الأحد 24 مارس الجاري من أجل مطالبة الحكومة بإدماجهم في النظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية.

مشاركة