هل أنت حامل بولد منذ الشهور الأولى؟ اكتشفي ذلك

تتمنّى كل امرأة أن تعرف من الأشهر الأولى إن كان مولودها الجديد ذكراً أم أنثى، وهناك الكثير من الأقاويل والعلامات المتداولة بين النّساء، حول معرفة جنس الجنين، وهذه الوسائل قد تكون مجرّبةً، لكنّها لا تتبع أيّ أساسٍ علميّ، وقد تكون مسألة صحّتها مجرّد صدفةٍ بحتة، حيث لا يمكن معرفة جنس الجنين معرفةً دقيقةً إلّا من خلال الأجهزة والأدوات الطبيّة والعلميّة. وهناك بعض الطّرق غير التّقليديّة التي تقدمها لك « سلطانة » لمعرفة جنس الجنين، ومنها:

الخبرات والتّجارب الشخصيّة:

  • إنّ أحد أبرز علامات الحمل بولد هو موضع البطن، إذ يُعتقد بأنّ البطن المنخفض يشير إلى الحمل بولد.
  • لون البول قد يكون أيضاً علامة على جنس الجنين، إذ يُعتقد بأنّ لون البول الدّاكن يدلّ على الحمل بولد.
  • يُعتقد بأنّ الحمل بولد يجعل الثّدي الأيمن للمرأة أكبر حجماً من ثديها الأيسر.
  • إذا ما كانت قدم الحامل باردة طيلة فترة الحمل رغم محاولات تدفئتها، فمن المحتمل أن تكون حاملاً بولد.
  • النّمو السّريع للشّعر على البشرة بوتيرة أسرع من المعتاد، يدلّ على الحمل بولد.
  • يُعتقد بأنّ الحامل بولد تستلقي على جانبها الأيسر في معظم الأوقات التي تكون متعبةً فيها.
  • إذا كانت الحامل تُعاني من تشقّق يديها وجفافهما، على الرّغم من كميّة الكريمات التي تضعها عليهما لترطيبهما، فغالباً ما يكون جفاف البشرة دليلاً على الحمل بولد.

مشاركة