عملية تجميل تتسبب في حرق وجه امرأة

خضعت سيدة في الخمسين من عمرها لعملية جراحية تجميلية لـ "شد الوجه"، في إحدى عيادات الجراحة التجميلية في تايوان، وأصيبت تصاب بحروق من الدرجة التانية في أنحاء متفرقة من وجهها، جعلتها تقضي 3 أسابيع في المستشفى لتلقى العلاج.

وحسب وسائل إعلام أميركية، فقد كشفت المرأة عن عدد من الصور المروعة لوجهها، الذي تحول إلى كتلة محترقة، تملأه البثور الضخمة إلى العنق.

ووفق نفس المصدر، لم تعرف المرأة مدى خطورة حروقها، حتى ذهبت إلى المستشفى وأخبرها الأطباء بأن حروقها من الدرجة الثانية، حيث تم وضعها في العناية المركزة لمدة 3 أسابيع.

مشاركة