زينب عبيد تكشف حقيقة كونها أغنى فنانة.."وليت كنخاف على راسي وولدي"

كشفت الفنانة وعارضة الأزياء المغربية زينب عبيد حقيقة كونها "أغنى فنانة مغربية"، محذرة من الأخبار التي تروج على مواقع التواصل الإجتماعي دون التأكد من صحتها.

وأكدت الفنانة في تصريح مصور ل "سلطانة"، أن خبر تصنيفها كأغنى فنانة لا أساس له من الصحة، معاتبة ناشري هذا الخبر دون أن يعودوا إليها للتأكد من صحته.

وأضافت عارضة الأزياء المغربية أن الأمر أثر على حياتها الشخصية، وأصبحت خائفة وقلقة على سلامتها وسلامة ابنها وأفراد عائلتها، من التعرض لهجوم أو سرقة بسبب إشاعة كونها أغنى فنانة.

ونشر أحد المواقع لائحة بأسماء الفنانات الأغنى بالمغرب، كانت بينهم زينب عبيد التي قيل أن قيمة ثروتها قدرت بـ 26 مليون دولار أمريكي، وهو الأمر الذي أزعجها وجعلها ترد بسرعة في إحدى تدويناتها قائلة: "المرة الجاية مافيها باس تسول قبل ما تبقاو تكتب شي حوايج ممتأكدينش منهم! غير باش تخلق البلبلة على شي واحد ماعندو مايدار بهاد تخربيق".

مشاركة