بعد "ضجة التمور الإسرائيلية".. الـ ONSSA يدعو المغاربة إلى التأكد من البلد المنتج

دعا المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المغاربة إلى الإطلاع على قائمة توجيهات المستهلكين، قبل إقبالهم على شراء التمور، والتأكد من بيانات إلزامية على علب المنتوجات، منها اسم، وعنوان المستورد، وبلد المنشأ بالنسبة إلى التمور المستوردة.

وشدد المكتب في بلاغ نشره على الصفحة الرسمية بموقع فيسبوك على ضرورة "الانتباه إلى وجود بيانات واضحة باللغة العربية على علب التمور، ووجود اسم وصنف التمر، والفئة، التي ينتمي إليها، والتاريخ الأقصى لاستهلاكه، بالإضافة إلى وجود ترخيص صحي للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية بالنسبة إلى التمور المحلية".

يأتي ذلك بعدما كشفت تقارير إعلامية منذ الأسبوع الأول من شهر رمضان أن نحو 20 نوعا من التمور الإسرائيلية تغزو الأسواق المغربية، بالرغم من الدعوات المتكررة لأصوات مناهضة للتطبيع بتشديد المراقبة عليها ومنها من وصول موائد المغاربة.

مشاركة