السجن والغرامة لراق اغتصب زبونته في حصة للرقية الشرعية

أدانت محكمة الإستئناف بالدار البيضاء، مساء أمس الأربعاء، الراقي مصعب التوزي المتهم باغتصاب فتاة خلال حصص الرقية الشرعية، بالسجن النافذ ل 7 سنوات، وغرامة مالية قدرت ب 80 ألف درهم.

ووفق ما كشفت عنه تقارير إعلامية، فقد قررت أسرة الفتاة متابعة الراقي قضائيا بعدما تأكد لديها، أنه قام باغتصاب ابنتها واستغلالها جنسيا بعدما فقدت وعيها، داخل القاعة التي يجري فيها حصص الرقية الشرعية، إذ طلب منها حضور حصة بمفردها حتى يمنحها الوقت الكافي.

وحسب ذات المصادر فقد اكتشفت الفتاة الأمر عندما استرجعت الوعي، وعثرت على مني الراقي فوق جسدها، فأخبرت عائلتها التي وضعت شكاية لدى المصالح الأمنية بالدار البيضاء.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الراقي كان يستغل حصص الرقية الشرعية التي تحضرها الفتيات لترقية أنفسهن من الجن، ليقوم بالإعتداء عليهن جنسيا، وهو الأمر الذي حدث مع الفتاة صاحبة الشكاية، التي استغل غياب والدتها وقام باغتصابها بعد فقدانها للوعي.

مشاركة