مريم سعيد تتحدث عن مرضها: "أصبحت متصالحة مع نفسي"

كشفت الإعلامية المغربية مريم سعيد عن تفاصيل إصابتها بمرض جلدي نادر اسمه "البهاق"، مؤكدة أنها أصبحت تتقبل الأمر بشكل عادي.

وأوضحت مريم خلال استضافتها ببرنامج "مختلفين بس متفقين، أنها أصبحت متصالحة مع نفسها وجسدها، ولم تعد تخجل أو تتهرب من الحديث عن مرضها، خصوصا أنه جد حساس.

وأكدت مريم أنها شارفت على سن الثلاثين الذي وصفته ب"العمر الذهبي"، وهو الأمر الذي جعلها تتصالح مع نفسها وتتعايش مع عيوب جسدها، مشيرة أن حديثها عن مرضها ليس بداعي لفت الإنتباه أو الشفقة، إنما كان هدفها أن يعي رواد مواقع التواصل أن نجوم الميديا ليسوا "مثاليين"، وأنهم أيضا لديهم مشاكلهم وعيوبهم الخاصة.

وكانت مريم سعيد قد فاجأت متابعيها، بإعلانها خلال برنامج "تراندينغ" الذي تقدمه، خبر مغادرتها للمجموعة الإعلامية "إم بي سي"، لأسباب خاصة تحفظت عن الإفصاح عنها، مكتفية بقولها: "وصل اليوم إلي لازم أقول ليكم فيه كود باي شكرا لكل من دعمني".

مشاركة