آلاف المغاربة يتوافدون على مصر لتشجيع المنتخب الوطني

بدأت الجماهير المغربية تتوافد بكثافة على العاصمة المصرية القاهرة لمساندة "أسود الأطلس" في أولى مبارياتهم ضمن منافسات الدور الأول من كأس إفريقيا للأمم، التي تستضيفها مصر ما بين 21 يونيو الجاري و19 يوليوز المقبل.

وقد وصلت إلى مطار القاهرة الدولي، اليوم السبت، أفواج من الجماهير المغربية على متن طائرات تابعة لشركة الخطوط الملكية المغربية، قادمة من مختلف المدن المغربية، لمؤازرة النخبة الوطنية في هذه التظاهرة الكروية القارية.

وعبر عدد من هؤلاء المشجعين، الذين انتظموا على شكل مجموعات دعم، في تصريحات صحافية، عن دعمهم الكامل والمتواصل للعناصر الوطنية، واستعدادهم لتقديم التشجيعات اللازمة.

وأضاف أنصار "أسود الأطلس" في القاهرة، بتعابير متطابقة، عن أملهم في أن يحقق المنتخب الوطني المغربي النتائج التي تنتظرها جماهير المملكة؛ وأن يكون أداء اللاعبين في مستوى التطلعات.

كما أعربوا عن تفاؤلهم بخصوص قدرة عناصر المنتخب الوطني على رفع التحدي، والمرور إلى الأدوار الموالية، مشددين على أن المباراة الأولى ضد منتخب ناميبيا ستكون مفتاحا حاسما لمواصلة المشوار ضمن مباريات المجموعة الرابعة خلال الدور الأول.

من جهة أخرى قال المدير الإقليمي لشركة "لارام" في القاهرة، منتصر بنسعيد، إن عملية وصول واستقبال الجماهير المغربية بمطار العاصمة المصرية تتم بسلاسة وانتظام.

وأوضح المتحدث، في تصريح صحافي، أنه تم اتخاذ كافة التدابير اللازمة لتفادي طول مدة الانتظار بالمطار، وتقديم الإرشادات الضرورية للجماهير المغربية.

بنعيد أبرز، أيضا، أن الفترة المقبلة ستسجل توافدا كبيرا للجماهير ستواكبه إجراءات تنظيمية في المطار؛ حتى تمر العملية في أفضل الظروف.

ويخوض المنتخب المغربي، غدا الأحد، مباراته الأولى في "مصر 2019" أمام منتخب ناميبيا، ضمن المجموعة الرابعة التي تضم أيضا كلا من كوديفوار وجنوب إفريقيا.

وخاضت "أسود الأطلس"، تحت إشراف الناخب الوطني هيرفي رونار، مجموعة من الحصص التدريبية على أرضية ملعب "حرس الحدود"، بالقاهرة، تحضيرا لمباراة الغد.

وكالة المغرب العربي للأنباء

مشاركة