"علاش نولدوا هنا"..أبيضار تدافع عن سلمى رشيد بعد انتقاد سفرها إلى أمريكا للولادة

دخلت الفنانة المغربية المثيرة للجدل لبنى أبيضار على خط الضجة الواسعة، التي لحقت الفنانة سلمى رشيد بعد تداول خبر قرار وضعها لمولودها البكر بالديار الأمريكية.

وانتقدت "أبيضار" الهجوم الواسع الذي تعرضت له الفنانة بسبب تداول خبر سفرها إلى أمريكا من أجل وضع مولودها الأول هناك، وتساءلت مستنكرة في تدوينة فيسبوكية قائلة: "دبا دوك لخوت لي كيعايروا فسلمى رشيد حنت ولدات ف أمريكا عندي ليكم واحد سؤال..1.منين نبغي نولد فالمغرب معنديش مستشفى يعني مجبرة نمشي للخاص..2.منين نبغي نقريه مجبرة ندخلوا مدارس خاصة يا أمريكية يا فرنسية..3.منين يمرض مجبرة نديه خارج المغرب حنت صحتوا كتهمني..4.منين يتخرج ويبغي يخدم مجبرة ندير ليه مشروعوا الخاص او نصفطوا على برا..إذن علاش غنولدوا هنا؟".

وختمت الفنانة المثيرة للجدل تدوينتها بقولها: "بركا من بلا بلا اختي سلمى على سلامتك ومبروك عليك".

يذكر أن سلمى رشيد تعرضت لانتقادات واسعة بعدما تم تداول واسع عبر مختلف مواقع التواصل الإجتماعي، لخبر سفرها لأمريكا من أجل الولادة هناك، خصوصا بعد نشر صاحب حساب "حمزة مون بيبي" الشهير بأخبار النجوم والمشاهير، صورا وثقت للحظات وصول سلمى إلى بوسطن الأمريكية رفقة زوجها.

مشاركة