انتحار عارضة أزياء تركية عارية للهروب من الاغتصاب الجماعي

نشرت صحيفة "ديلي ستار" التركية خبرا مفاده انتحار عارضة الأزياء التركية "جولاب يورسالي" ا بإلقاء نفسها عارية من شرفة إحدى البنايات بمدينة إسطنبول، لتفادي محاولة اغتصاب جماعية.

وقالت صحيفة "ديلي ستار" إن بورسالي البالغة من العمر 20 عاما، خلال ذهابها مع حبيبها لبيت مستأجر لقضاء العطلة الأسبوعية، فوجئت بالوكيل العقاري موجود داخل المنزل، بحجة إحضار بعض الأغراض، وكان مصطحبا شخص آخر، مقررين اغتصابها هم الاثنين.

وأكدت الصحيفة التركية أن الشخصين قاما باحتجاز صديق بورسالي، ثم نزعا ملابسها، إلا أنها هربت إلى الشرفة عارية، مهددة بإلقاء نفسها، إذا اقتربوا، ولإصرارهم على اغتصابها واقترابهم منها، ألقت بنفسها من أعلى البناية.

وأشارت الصحيفة التركية إلى أن الشرطة، قامت باستجواب صديق القتيلة، مع استمرار التحريات للوصول للجناة، الذين لاذوا بالفرار فور جريمتهم.

مشاركة