حادث منزلي يتسبب في حروق خطيرة لابنة "سبعتون"

تعرضت ابنتة الرابور الملقب ب"سبعتون" لحروق خطيرة من الدرجة الثالثة، استدعت نقلها الفوري إلى أحد المستشفيات، بمدينة الدار البيضاء.

ووفق ماذكرته مصادر، فقد تعرضت طفلة الرابور المغربي التي لم يتجاوز عمرها سنة ونصف، مطلع الأسبوع الجاري، لحروق خطيرة في جسمها جراء حادث منزلي، ما استدعى دخولها المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

ولا تزال ابنة الرابور ترقد بالمستشفى إلى حدود الساعة، إذ استلزمت حالتها الصحية البقاء تحت رعاية طبية خاصة.

مشاركة