إيداع 3 متهمين في السجن على خلفية قضية حمزة مون بيبي

قضت الغرفة الجنحية باستئنافية مراكش، صباح أول امس الإثنين بإيداع كل من "م.ض" مراسل لجريدة إلكترونية وطنية، و"ع.س"، مالك وكالة لكراء السيارات، و"س.ج"، وهي ناشطة في مواقع التواصل الاجتماعي، على سجن الأوداية على ذمة التحقيق الإعدادي الجاري في شأن الاشتباه في ارتكابهم لجنح تتعلق ب "توزيع ادعاءات كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم، التهديد بإفشاء أمور شائنة، دخول نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، والنصب".

وكان قاضي التحقيق قد قرر إغلاق الحدود في وجههم، وحجز جوازات سفرهم، ومنعهم من مغادرة التراب الوطني، مع وضعهم كل واحد منهم كفالة مالية، حددها في 6 ملايين سنتيم بالنسبة لصاحب وكالة كراء السيارات، و4 ملايين سنتيم للمراسل الصحفي، ومليوني سنتيم للمدونة.

وتجدر الإشارة إلى أن المصالح الأمنية كانت قد تلقت حوالي 70 شكاية، وذلك حول تعرض أصحابها للسب والقذف والطعن في الشرف، مع نشر صور أو فيديوهات خاصة أو حميمة لهم.

مشاركة