الحكم بأزيد من خمس سنوات على ناشطة سعودية

قضت المحكمة السعودية بالحكم على الناشطة السعودية، لجين لهذلول، صباح اليوم، بالسجن لمدة خمس سنوات وثمانية أشهر.
وأدان القضاء السعودي المدعى عليها، بثبوت تورطها في عدة نشاطات يجرمها نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله.

وحسب ما نقلته صحيفة سبق السعودية التي حضرت الجلسة، فإن المحكمة السعودية أدانت المدعى عليها، بارتكابها أفعالًا مجرَّمة، كالتحريض على تغيير النظام الأساسي للحكم، والسعي لخدمة أجندة خارجية داخل المملكة السعودية، باستخدام الشبكة العنكبوتية، للإضرار بالنظام العام.

ونقلت نفس الصحيفة على لسان قاضي المحكمة، الذي قال أن "المدعى عليها أقرت بارتكاب التهم المنسوبة إليها، ووثقت اعترافاتها نظامًا طواعيةً دون إجبار أو إكراه، وأنه لم يثبت لديه خلاف ذلك مما ادعت به المتهمة في جلسات سابقة".

ويشار إلى أن حكم المحكمة في قضية لجين لهذلول ، تضمن "وقف تنفيذ عامين و10 أشهر من العقوبة المقررة بحق المحكوم عليها، لإعطائها فرصة لإصلاح حالها وتمهيد السبل لعدم عودتها إلى ارتكاب الجرائم، وأنه في حال ارتكابها أي جريمة خلال السنوات الثلاث المقبلة، سيعتبر وقف التنفيذ مُلغى".

مشاركة