‏3 كلمات فقط نطقها طفل ‎الأمير فأثارت غضب الإعلام البريطاني..لماذا؟

نطق آرتشي هاري نجل أمير بريطانيا وزوجته الممثلة ميجان ماركل، ثلاث كلمات في محاولاته الأولى للحديث، لكن ما قاله أثار استياء وغضب الإعلام البريطاني.

وتمنى آرتشي في كلماته، عاما سعيدا للجميع من خلال المدونة الصوتية التي أطلقها والداه عبر "سبوتيفاي".

الإعلام البريطاني استاء من لكنة آرتشي البالغ سنة ونصف من العمر، حيث وصفوا لكنته بأنها لكنة إنجليزية أمريكية وليست بريطانية.

آرتشي ووالدته ميجان ماركل

من جهتها كتبت رئيسة تحرير صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، في تغريدة لها أن آرتشي"لديه حقاً لكنة أمريكية".

كذلك عبرت صحيفة "ذي صن" الشعبية عن استيائها بالتعليق أن "لكنة الطفل آرتشي أمريكية".

‏ومنذ انسحابهما من الإلتزامات الملكية، اختار ‎الأمير هاري وزوجته وابنهما العيش في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، ما يعني اكتساب الطفل للكنة إنجليزية أمريكية.

الأمير هاري وزوجته ميجان وطفلهما آرتشي

‏وقد انسحب دوق ودوقة ساسكس عن التزاماتهما الملكية في أبريل الماضي بعدما أبديا رغبة في الاستقلالية، خاصة من الناحية المالية.

‎‏وتعرض الزوجان بسبب قرارهما لانتقادات لاذعة، وصفتهم بالسعي إلى الإستفادة من انتمائهما العائلي وشهرتهما رغم امتناعهما عن تولي المهام الرسمية والتمثيلية المترتبة عن صفتهما كأمير لعرش بريطانيا وزوجته.

مشاركة