طالبة تضع حدا لحياتها في مركز للأقسام التحضيرية

اهتزت مؤسسة رضا السلاوي للأقسام التحضيرية، يوم أمس بمدينة أكادير، على وقع فاجعة حيث تم العثور على طالبة مشنوقة داخل الغرفة التي تقيم فيها، التابعة لداخلية المؤسسة ذاتها.

ووضعت الهالكة حدا لحياتها بطريقة مؤلمة، مباشرة بعد مغادرتها للحصة الدراسية الصباحية.

وتجذر الإشارة إلى أن الطالبة تبلغ من العمر 19 سنة، وتنحدر من مدينة تزنيت، وكانت قد التحقت السنة الفارطة بالأقسام التحضيرية لإتمام دراستها الجامعية في شعبة الرياضيات.

مشاركة