إِلِيزَابِيث الثَّانِية تمنح لأول مرة في التاريخ لقباً شرفياً لخبيرة تجميل

قدمت إِلِيزَابِيث الثَّانِية ملكة بريطانيا، لقباً شرفياً لخبيرة التجميل بات ماكغراث، لتصبح بذلك أول خبيرة تجميل في العالم تحصل على اللقب الشرفي، وفقاً لما نشرته صحيفة الغارديان البريطانية.

وجاء اسم الخبيرة ضمن قائمة تكريم الملكة للعام الجديد 2021، كأول مؤثرة تحصل على اللقب الشرفي من الملكة إليزابيث.

وتعمل ماكغراث كذلك كمحررة صحفية في مجلتي i-D و Vogue، كما عملت في عروض الأزياء بالتعاون مع المصممين أليكساندر ماكوين وجون غاليانو.

الخبيرة بزغ نجمها في مجال التجميل منذ 3 سنوات، واشتهرت بكسرها للقيود ونهجها التجريبي والشمولي والمسرحي في استخدام المكياج والتجميل. ما دفع الكثيرين لوصفها بأنها أكثر خبراء التجميل تأثيراً في العالم.

وانفردت بات ماكغراث باستخدامها مواد غير مألوفة في التجميل، بحيث تعتمد على اللؤلؤ والريش والدانتيل، وأيضا المكياج الترقيعي للتغلب على الخط الفاصل بين التجميل بالمساحيق والمؤثرات الخاصة.

وتفاعلت خبيرة التجمبل مع حصولها على اللقب، بمنشور على صفحتها في موقع إنستغرام، قدمت فيه الشكر لكل من ساعدها وآمن بما تقدمه، خاصة والدتها جين ماكغراث، التي تشير إليها كثيراً على أنها مصدر إلهام وقوة لمسيرتها المهنية.

مشاركة