أصغر مستشارة جماعية بالمغرب: حان الوقت ليعود الشباب إلى أحضان السياسة

عرفت الانتخابات المهنية الأخيرة فوز إجلال يشرق، أصغر مستشارة جماعية بالمغرب، بمجلس بلدية أسفي في الانتخابات الخاصة بغرف الفلاحة، عن جبهة القوى الديمقراطية.

وتصدرت إجلال يشرق وهي من مواليد 1999 وتتابع دراستها حاليا بكلية القانون اللائحة، وكسبت رهان حزب جبهة القوى الديمقراطية، الذي منحها تزكيته كوكيلة للائحة النسائية في الانتخابات الجماعية بأسفي.

وتطمح إجلال لخدمة المواطن وتحقيق متطلبات الشباب والسعي وراء إبراز مدينة أسفي كوجهة سياحية، بحسب تصريحاتها في بث مباشر بنشرة أخبار القناة الثانية.

وتؤمن إجلال، بأن "مشاركة الشباب بالعمل السياسي هو حق ديمقراطي أساسي، باعتبار الشباب مصدر انطلاق الأمم، ومؤسس المجتمعات، لذلك مشاركته وانخراطه في الحياة السياسية تعتبر من الضروريات".

وشددت على ضرورة عودة الشباب للمشاركة في العمل السياسي، كونه القلب النابض والعقل المفكر لأي دولة، وأن المشاركة السياسية هي أرقى تعبير على مفهوم المواطنة الصالحة.

مشاركة