الهند..تتويج ثلاث أستاذة مغاربة بجائزة أفضل أستاذ في العالم لسنة 2021

توجت المنظمة العالمية "Education Awards AKF"، والتي يتواجد مقرها بالهند، ثلاثة مدرسين من المغرب، وهم على التوالي مصطفى جلال (تارودانت)، وآسية زهير (الدارالبيضاء)، وأمل أبو مسلم (تمارة)، بجائزة أفضل أستاذة في العالم برسم سنة 2021، إثر تنافس على اللقب من قبل 26 ألف مدرس يمثلون مختلف بقاع العالم..

وجاء تتويج المدرسين المغاربة الثلاثة، خلال الحفل الذي أقيم عن بعد، نهاية الأسبوع المنصرم، بعد تقديم إبداعاتهم ومؤهلاتهم في المجال التربوي، حيث يعمد المنظمون خلال هذه المسابقة لاختيار متوجين عن كل دولة.

وقال مصطفى جلال أستاذ التعليم الابتدائي الحائز على جائزة أفضل أستاذ في العالم، عن مشروعه الذي تقدم به في المسابقة الانتقائية، إنه "اشتغل على تأسيس نادي الطفولة للحياة المدرسية منذ التحاقه سنة 2009 في المدرسة التي يدرس فيها، وبعد نيله للإجازة في الصحافة من جامعة ابن زهر، طور النادي وأدخل فيه تكنولوجيا الاتصال، وشارك به في المسابقة".

وأوضح في تصريحه للقناة التانية، أنه "بالرغم من كون المنطقة شبه حضرية، وتبعد عن مركز مدينة أولاد تايمة بحوالي 12 كلم، إلا أن متعلمي المستوى الثالث الذين أشرف على تدريسهم، وباقي المستويات المنخرطين في النادي، اندمجوا وأبدعوا في خلق تيمات اشتغلنا عليها طيلة المواسم الدراسية السابقة، وهي التي منحتني التتوبج اليوم".

وموازاة مع حفل تتويج مصطفى جلال، أشاد السفير المغربي بالهند خلال الحفل، في كلمته بمجهودات رجال ونساء التربية والتعليم في المؤسسات التعليمية بالمغرب، وتفانيهم في الإبداع وتحدي الصعاب خاصة في المناطق القروية وشبه القروية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المسابقة تنظم سنويا، وتكون بصيغة حضورية، بحيث كانت في السنوات الماضية توجه دعوات للمتوجين للحضور إلى الهند، وتسلم لهم أذرع بالمناسبة وشواهد تقديرية، غير أن ظروف الجائحة منعت المنظمين من عقد حفل التتزيج حضوريا لسنتين متتاليتين.

مشاركة