تحذيرات للمغرب من أن يظل "خارج العالم" بسبب الفرنسية

كشفت صحيفة "إندبندنت" البريطانية أن صحافيا بريطانيا أثار ضجة بعد أن نشر مقالا في "فاينشال تايمز"، يقول بأن اللغة الفرنسية لا قيمة لها، محذرا من إن بلدان المغرب والجزائر وتونس ستصبح خارج العالم الحديث إن هي استمرت في إيلاء اللغة الفرنسية أهمية أكبر.

وذهب الصحافي، الذي يشتغل مذيعا في إحدى الإذاعات البريطانية، إلى أن الفرنسية وقيمتها أصبحت في الماضي، مشيرا إلى أن اللغة الإنجليزية هي لغة العلم والتيكنولوجيا والسفر والترفيه والرياضة.

واعتبر الكاتب الصحافي، بأن تسجيل حضور المواطن في العالم يستلزم عليه تعلم اللغة الإنجليزية، وهو ما أثار ضجة وسط الأكاديميين الفرنسيين الذين انبروا للدفاع عن لغتهم.

مشاركة