تقرير دولي يصنف جودة التعليم في المغرب في أدنى المستويات

كشف تقرير لصندوق النقد الدولي، أن نسبة جودة التعليم في المغرب، "تُصنّف بين أدنى مستويات الجودة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مبرزا بأن المغرب يواجه حاجة ماسة لبناء رأسماله البشري بغية تعزيز آفاق النمو ورفع مستويات توظيف العمالة على المدى الطويل.

وأوضح التقرير أن جودة التعليم في المغرب تقاس على درجات الطلاب المغاربة في الاختبارات الدولية التي يشار إليها باسم "اتجاهات الدراسة الدولية للرياضيات والعلوم (TIMSS)"، كما أن نسبة 72% من مجموع الطلاب تخرج من النظام التعليمي دون أي مؤهل.

وأشار  أن الإنفاق العام على التعليم في المغرب يبلغ مستويات عالية نسبيا وآخذة في الارتفاع وصلت حوالي 5.9% في 2014 من إجمالي الناتج المحلي و21.3% من مجموع النفقات الحكومية، مؤكدا انها تزداد بما يربو على 5% في السنة، وذلك كل عام تقريبا بدءا من 2002.

في مقابل ذلك، يعتبر التقرير أن "جودة التعليم بلغت مرحلة مهمة، أصبح يتمتع بوفرة الموارد العامة وأصبحت لديه صورة دقيقة لأهم أولويات الإصلاح، مما يجعل التنفيذ مطلبا ملحا"، مبرزا أن المغرب بإمكانه أن يجني منافع كبيرة بإجراء إصلاحات تعزز كفاءة إنفاقه العام على التعليم.

 

مشاركة