لماذا نشعر بالإنهاك مع بداية اليوم؟

نبدأ أحيانا يومنا بطاقة شبه منعدمة مع الشعور بالتعب والتثاقل والرغبة في الاستلقاء طيلة أوقات اليوم، وهو ما يجعل الكثير منا منهك القوى قبل البدأ بأشغاله اليومية سواء المنزلية أو في العمل.
ولا نستطيع تفسير الحالة التي نمر بها وسبب معانتنا من هذه المشكلة حتى لو تناولنا فطور غني ونوم لوقت كافي في الليل يفوق ست أو سبع ساعات. لهذا نقدم لك سلطانتي بعض السلوكيات الخاطئة التي قد تقومين بها بدون انتباه ستجعلك تشعرين بالإنهاك مع بداية اليوم:

  • قد تعتقدين أنك نمت لساعات طويلة في الليل مدتك بالراحة الكافية، ولكن قد يكون السبب نوعية الفراش سيئة وغير مستوية أو ليست صلبة بما يكفي، والتي تسبب لك إجهاد لعضلات جسدك طيلة الليل وأنت نائمة.
  • إن تناول وجبة فطور دسمة لن تعطي لجسمك السعرات الحرارية الكافية لتبدئي يومك بنشاط، لأنه في الواقع هذه الوجبة ثقيلة جداً ومليئة بالسكريات والبروتينات ستجعل الجسم يكرس طاقته والدورة الدموية كل قدراتها لتهضم هذا الفطور عوض إمداده بالطاقة.
  • ابدئي يومك بالاستماع إلى موسيقى هادئة وتجنبي الضجيج والمحادثات أو الشجار مع زوجك حتى لا يتغير مزاجك وتتأثر نفسيتك سلبا طيلة اليوم.
  • لا تنشغلي كثيرا خلال اليوم بوسائل التواصل الاجتماعي لأنها تشتت انتباهك وتجعل أعمالك تأخذ وقتاً أطول، وبذلك تتراكم المهمات عليك وتشعرك بالإنهاك وفقدان التركيز، واستبدليها بساعة يومياً في المساء وخصصي باقي أوقات فراغك للجلوس مع العائلة والأصدقاء أو القراءة.
  • من الأحسن أن تجري بعض الاختبارات للسكر في الدم، وحاولي معرفة بمساعدة الطبيب لأطعمة والفيتامينات والمعادن التي تسبب لك حساسية ولا تناسب دمك، لأنه قد تسبب لك بعض الأطعمة كالحليب ومشتقاته مشاكل هضمية تؤدي إلى الشعور بفقدان الطاقة أو ضعف الدم ومشاكل في النشاط والحيوية.

مشاركة