متى يصبح الإفراط في التنظيف ضرارا على صحتنا

تبالغ بعض السيدات في تنظيف المنزل بتعقيم كل الأشياء في البيت بما فيها الجدران، لكن ما لا تعرفه الكثيرات هو وجود بعض الجراثيم المنتشرة داخل المنزل لكنها لا تلحق أي ضرر بصحة الإنسان، بل هي في الحقيقة يمكن أن تساعد في بناء الجهاز المناعي للجسم.

وأوضحت دراسة لمختصين في المركز الألماني لصحة المستهلكين، أنه ينصح باستخدام المواد المطهرة فقط لتنظيف المنزل عندما تتطلب الضرورة ذلك، مثل وجود شخص مصاب بمرض أو حساسية ما.

وأضاف الباحثون أن استعمال المواد المنظفة والمطهرة في بعض الأماكن في المنازل يمكن أن تساعد على مقاومة انتشار البكتيريا الضارة فيها.

وعلى سبيل المثال فالمبردات ينصح بتنظيفها بمادة منظفة لكل الأغراض، كما يجب تنظيف مقابض الأبواب بالمسح من حين لآخر.

مشاركة