بنصالح تنتقد الوضعية الاقتصادية للمغرب بحضور بنكيران

انتقدت مريم بنشقرون بنصالح رئيسة الإتحاد العام لمقاولات المغرب، الوضعية الاقتصادية للمغرب، وقالت "المغرب تمكن من التوفر على اقتصاد منفتح وسوق داخلي يدعم النمو القتصادي، غير أنه أخلف موعده مع تحقيق نمو اقتصادي قوي".

وأكدت رئيسة “الباطرونا” في الملتقى الدولي حول النموذج التنموي المغربي للدخول النهائي ضمن الدول الصاعدة” بقصر المؤتمرات بالصخيرات، مساء اليوم، الذي حضره رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران وعدد من الوزراء أنه "بالرغم من النتائج الجيدة لبعض القطاعات فإنه ما زال أمامنا مجموعة من المجهودات التي يجب أن نقوم بها".

واعتبرت بنصالح أن المغرب " يظل دولة سائرة في طريق النمو، بفضل البنية التحتية الجيدة التي يتوفر عليها"، مبرزة أن المغرب "لم يتقدم في مجال مساهمة الصناعة في الناتج الداخلي الخام، ولم يؤهل الرأسمال البشري الضروري لتحقيق النمو المستدام".

وأضافت أنه "رغم النتائج التي تحققها بعض المهن العالمية مثل صناعة السيارات، فإن رتبته لا تزال في 126".كما شددت على أن "الاقتصاد الوطني يخلق فرص عمل آقل إذ أن النمو الذي بلغ 4,5 العام الماضي لم يتح سوى 33 ألف فرصة عمل".

مشاركة