حاربي التوتر وتقلب المزاج في رمضان بهذه الأطعمة

تتعرض الكثير من النساء خلال شهر رمضان إلى تقلّب المزاج والإصابة بنوبات توتر، مما يؤثر على مزاجهن وتعاملهن مع الأخر ويفسد صيامهن أحيانا.

ويمكن التغلّب على هذه التقلبات ببعض الأغذية الصحية التي تحتوي على مركبات خاصة تساعد على تجنب حالات التوتر والاكتئاب من دون الحاجة الى اللجوء إلى تناول الأدوية المهدئة أو زيارة الطبيب في الحالات الشديدة.

وتقدم لك سلطانة في اللائحة التالية أهم هذه الأغذية التي تعمل على الحد من هذه التقلبات وخصوصا في شهر رمضان المبارك:

الموز:

يعتبر الموز من الفواكه الغنية بفيتامين ب الذي يمنح الجسم الطاقة والنشاط خلال اليوم، كما يحتوي على نسبة كبيرة من هرمون السعادة "السيريتونين" الذي يعمل على الاسترخاء والنوم وتحسين المزاج.

الديك الرومي:

يحتوي على الحمض الأميني "التربتوفان" الذي يتحول إلى هرمون السعادة داخل الجسم مما يعطي الشعور بالراحة و السترخاء، كما يفضل تناوله خصوصا مع الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات.

الفاصوليا الحمراء:

تعد الفاصوليا الحمراء من الخضار الغنية بالبروتين الذي يساعد على تخفيف تقلبات المزاج والاضطرابات النفسية.

السبانخ:

تحتوي السبانخ على كمية مهمة من الحديد وحامض الفوليك اللذان يمنحانك الشعور بالسعادة والراحة النفسية.

الشمندر:

الشمندر غني بالمواد التي تمنع الاصابة بالاكتئاب مثل اليوريدين، الفولات والمغنيسيوم.

البطاطا الحلوة:

تحتوي على كميات مهمة من مادة بيتا كاروتين و فيتامين ب 6 اللذان تساهمان في تعزيز صحتك العقلية وتحسين المزاج.

الطماطم الكرزية:

تحتوي هذه الطماطم على مادة غذائية تدعى "الليكوبين" التي تعمل على منع الإصابة بالاكتئاب و تعديل المزاج.

البابونج:

إن شرب منقوع البابونج يهدئ الأعصاب ويعتبر من أهم المهدئات الطبيعية التي تساعد بشكل كبير على النوم بعمق.

الشوكولاطة السوداء:

إن تناول الشوكولاطة السوداء يساعد على إفراز هرمونات السعادة السيروتينين و الاندورفين اللذان يعملان على زيادة الشعور بالطاقة والنشاط وتحسين المزاج.

الجوز:

يحتوي على نسبة مهمة من أوميغا 3 وعناصر غذائية أخرى التي تساعد على تحسين الحالة المزاجية والتمتع بصحة نفسية جيدة ومنع الاكتئاب.

مشاركة