هجوم على ماركة عالمية بعد نشرها لإعلان مهين

لطالما سمعنا أخبار شركات قوطعت وهوجمت عبر الإنترنت بسبب إعلان تسويقي خاطئ، لكن عندما يتعلق الأمر بشركة مواد تجميلية عالمية، فإن الوضع يصبح أكثر شدة.

قامت شركة "Urban Decay" المتخصصة في مواد التجميل، بنشر تويتة لمنتوجها الجديد والذي هو عبارة عن آيلاينر.

الصورة التي قامت الشركة بنشرها كانت ليد امرأة وضعت كل تدرّجات ألوان الآيلاينر على رسغها وكتب فوق الصورة اسم المجموعة الجديد والذي هو "آيلاينر حاد كموس الحلاقة" فإن دمجت الاثنين تصبح لديك فكرة واضحة عن سبب أخذ الناس الفكرة الخطأ عن هذا الإعلان واستيائهم فهذه التويتة اعتبرت حسب الأغلبية مهينة لمشاعر الناس ومشجّعة على إيذاء النفس.

CqszwQDWAAQZrbU

مباشرة بعد نشر الصورة، بدأ نقاش الكتروني حاد عبر التويتر حول ما قامت به العلامة التجارية الشهيرة "أوربن ديكاي"، فبعض مستخدمي الموقع اعتبروا العلامة تشجّع الشباب على إيذاء أنفسهم، في حين اعتبر آخرون أن من المبالغ فيه أن تهاجم هذه الصورة نظرا لحقيقة أن النساء دائما ما تجرب الألوان على رسغها.

سرعان ما استجابت الشركة لتنديدات مستخدمي التويتر حيث قامت بنشر رد أوضحت فيه أنه لم يكن المقصود من الصورة الإيحاء بأي فكرة سلبية أو عنيفة ثم قامت بإزالة الإعلان الأصلي من التويتر.

مشاركة