مجموعة "دار الفلوس" تستعد لتقديم خدماتها المتخصصة في إنتاج دجاج المزرعة بالمغرب

دخلت مجموعة دار الفلوس المتخصصة في تربية، توالد وإنتاج كتاكيت اللحم والبياضة و كذا إنتاج الأعلاف، إلى المغرب تحت العلامة التجارية الحر. وهي منتوجات مختارة من أحسن مزارع تربية الدجاج، يشرف عليها فريق متخصص يتكون من خبراء في التغذية ومهندسين فلاحيين وأطباء بياطرة وتقنيين متخصصين.

من أجل تحديد كل شروط إنتاج دواجن المزرعة، فقد مُنحِت لمجموعة دار الفلوس، أول علامة للجودة الفلاحية في المغرب وأفريقيا، وهي علامة "دجاج المزرعة" التي تُمنح من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتمنية القروية والمياه والغابات بشراكة مع مديرية الإنتاج الحيواني و المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وتمكن هذه العلامة من جعل منتجات دجاج المزرعة، منتجات ذات جودة عالية، طبيعية وصحية للمستهلك.

تجدر الإشارة إلى أن دجاج المزرعة الحر، دجاج مختار من أجل نموه البطيء والمتميز. كما أن هذا النوع من الدجاج يتم تربيته بطريقة تعتمد على مسارات في الهواء الطلق، ويستفيد من تغذية من أصل نباتي. أما فيما يخص مدة تربيته فهي تصل إلى 53 يوما على الأقل عوض 20 يوما، أي مرتين أطول من مدة تربية الدجاج العادي.

منتجات مزارع الحر، منتجات تلتزم باحترام كل المعايير التي تضمن الحصول على منتوج ذي جودة عالية من حيث الذوق، جودة اللحم و صحة المستهلك.

يعتمد دجاج المزرعة الحر على تغذية مكونة 100 في المائة من الحبوب والمواد النباتية والفيتامينات، بدون إضافة أي مضادات حيوية. كما تتم عملية تربية الدواجن في الهواء الطلق وبدون استعمال أي نوع من الأدوية وتدوم مدة تربيتها 20 يوما على الأقل تمكن من الحصول على طعم فريد وجودة لحم عالية تتناسب مع كل طرق الطهي المختلفة.

أما فيما يخص عملية ذبح دجاج المزرعة الحر، فإنها تتم بطريقة تحترم كل الشروط الخاصة بالنقل و الذبح تضمن المحافظة على جودة عالية للمنتوج.

وتتميز دار الفلوس بتنوع خدماتها، حيث تعمل المجموعة على تسيير كل المراحل المتعلقة بإنتاج دجاج المزرعة الحر ابتداءا من البيضة إلى أن يوضع المنتوج على مائدة المستهلك. وذلك ليس فقط من أجل ضمان جودة و استمرارية منتوج مزرعة الحر، وإنما أيضا من أجل ربح رضا الزبناء والمستهلكين.

وتتوفر مجموعة دار الفلوس على أكثر من 42 سنة من التجربة والخبرة في مجال تربية ،إنتاج وتوالد الدواجن عبر إنتاج كتاكيت اللحم وكتاكيت البياضة.

تخصصت مجموعة دار الفلوس منذ سنة 1999 ، في مجال إنتاج وصنع الأعلاف المركبة، وفي سنة 2016 ، تأسست شركة أبلدي، وهي شركة متخصصة في تحويل وتوزيع لحوم الدواجن، وتسويق مختلف منتوجات دجاج المزرعة الحر، ويخضع دجاج المزرعة الحر في إنتاجه قبل أن يصل إلى مائدة المستهلكين المغاربة، لإشراف وتسيير مباشر من قبل فريق يتكون من خبراء في التغذية، مهندسين فلاحيين، أطباء بياطرة وتقنيين متخصصين.

مشاركة