تعليمات جديدة لرجال الشرطة تلزمهم بالإبلاغ عن محاولة رشوتهم من طرف السائقين

تلقى رجال ونساء الشرطة، مؤخرا، عدد من التعليمات من طرف عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني، أصبحوا بموجبها ملزمين بالتبليغ عن الرشاوى التي يحاول من خلالها السائقون تفادي أداء المبلغ المنصوص عليه قانونيا

وبحسب ما أوردته يومية “الصباح” فإن المديرية العامة للأمن الوطني التمست من رجال ونساء شرطة المرور عدم التساهل مع أي محاولة إرشاء من قبل السائقين المتهـورين، وذلك عن طريق أخذ ما قدم لهم من مبالغ مالية ووضعها في محفظتهم، والتبليــــغ عنهــا فورا لدى الوكلاء العامين للملك من اجل تسجيل محاضر رسمية.

وأوضحت اليومية ذاتها، أن الإجراءات أيضا ستعمد ايضا على حجز العربة المخالفة لقانون مدونة السيـــر، وتقـــديم السائقين الراشين إلى العـدالــة، وإرفاق ذلك بنص المحضـر وتاريخه ونـوعية المخالفة وكلفتهـا وحجم المبلغ المقدم رشوة الذي يودع في ما بعد في الخزينة.

هذا القرار يأتي بحسب ذات المصدر، تفاعلا مع قوانين محاربة الفساد الذي صادق عليها المغرب دوليا ووطنيا، إذ اعتبر قطاع الأمن الوطني رفقة قطاعات الصحة والعدل والإدارة، والتعليم والقطاع الخاص والصفقات العمومية ضمن القطاعات التي تشهدا رواجا في تنامي ظاهرة الرشوة التي تدمر الاقتصاد الوطني وتساهم في إحداث كوارث.

مشاركة